التهاب المفاصل العظمي

  • Home
  • التهاب المفاصل العظمي
شارك مع أصدقائك

يعتبر التهاب المفاصل العظمي مرضا التهابيا يسبب فشلا بنيويا أو وظيفيا لمفصل أو أكثر من مفاصل الجسم. ويعرف التهاب المفاصل العظمي أيضا بالتهاب المفاصل التنكسي، وقد يصيب أي مفصل من مفاصل المريض، ولكنه يؤثر عادة في اليدين والركبتين والوركين وعمود الفقري. ومع مرور الوقت يمكن أن يفقد المفصل شكله الطبيعي.

ولا يعرق سبب لمعظم حالات التهاب المفاصل العظمي، وعليه يتم تعريفهما بالتهاب المفاصل العظمي الأولي. ويعتقد بأن ما أقصاه 60% من حالات التهاب المفاصل العظمي ناتجة عن عوامل وراثية. وقد يكون مرضى السكري أكثر عرضة لالتهاب المفاصل العظمي، كما أن الأمراض المسببة للاضطرابات الأيضية يمكن أن تسبب التهاب المفاصل العظمي. ومن العوامل الأخرى التي يمكن لها التسبب في التهاب المفاصل العظمي: الوزن الزائد، الطعن في السن، إصابة أحد المفاصل بحادث منزلي أو حادث عمل أو حادث طرق وما شابه.

وتعتبر الآلام المزمنة أهم أعراض التهاب المفاصل العظمي، حيث تفقد المريض حركيته وكثيرا ما تسبب التصلب. كما أن تضخم العظام في أطراف الأصابع (المفصل الأول) ظاهرة شائعة، علما بأن التشوه ناتج عن نشوء مهاميز ناشئة بدورها عن التهاب المفاصل العظمي في ذلك المفصل. ويتسبب التهاب المفاصل العظمي في العمود الفقري آلاما في العنق أو أسفل الظهر.

ويتم التشخيص من خلال تصوير الأشعة للمفاصل التي يشتبه في أنها مصابة بالتهاب المفاصل العظمي، وقد يظهر هذا التصوير تضيق المسافة بين المفاصل. ويمكن اللجوء إلى تقنيات تشخيصية أخرى، مثل تصوير الرنين المغناطيسي وبزل المفصل وتنظير المفصل لتأكيد التشخيص.

ويتضمن هدف علاج التهاب المفاصل العظمي تحسين وظيفة المفصل والسيطرة على الألم. ومما يفيد المرضى عادة: الحفاظ على الوزن المناسب، القيام بنشاط بدني مناسب، استخدام الأجهزة الميكانيكية الداعمة. وقد يحتاج المرضى الذين يعانون من آلام مبرحة إلى عملية جراحية لتقويم المفصل المصاب، يتم خلالها استبدال سطح المفصل بمادة صناعية، قد تكون معدنية أو بلاستيكية. وهناك جراحة أخرا يتم خلالها إزالة عظمة لتصحيح بعض التشوه العظمي عند بعض المرضى. كما يتم أحيانا اللجوء إلى جراحة قفل المفصل (Arthrodesis ) يتم خلالها صهر الأطراف العظمية للمفصل لمنعه من الحركة، وذلك بهدف وقف الآلام التي يعاني منها المريض.


شارك مع أصدقائك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.