الورم الليمفاوي الغير هودجكن (NHL) علاجه 2023

  • Home
  • الورم الليمفاوي الغير هودجكن (NHL) علاجه 2023
الورم الليمفاوي الغير هودجكن (NHL) علاجه 2023
الورم الليمفاوي الغير هودجكن (NHL)
الورم الليمفاوي الغير هودجكن (NHL)

 

الورم الليمفاوي الغير هودجكن (NHL)

الورم الليمفاوي الغير هودجكن هو سرطان أصله الجهاز الليمفاوي، وهناك عدد كبير من أنواع الورم الليمفاوي الغير هودجكن، حيث يمكن للورم الليمفاوي الغير هودجكن إصابة الشخص في إي سن، ولم يعرف حتى الآن سبب حدوث الورم الليمفاوي الغير هودجكن.

سرطان الغدد الليمفاوية هو سرطان يصيب الجهاز اللمفاوي، وهو جزء من شبكة الجسم المضادة للميكروبات.

يعتبر سرطان الغدد الليمفاوية من أكثر أنواع السرطانات شيوعًا في العالم، وهو نوع من السرطان يصيب الأعضاء المهمة في الجهاز الليمفاوي، وخاصة العقد الليمفاوية. غدة أو عضو آخر يحتوي على خلايا متصلة بالجهاز اللمفاوي.

يشمل الجهاز الليمفاوي العقد الليمفاوية والبلعوم والغدة الصعترية والعظام.

يمكن أن تؤثر الليمفوما على أي جزء من الجسم وأي عضو.

والعارض الأكثر شيوعا للورم الليمفاوي الغير هودجكن هو الانتفاخ غير المؤلم للعقد الليمفاوية في العنق، بجوار الترقوة أو الإبط أو الخاصرة. وقد تظهر أعراض أكثر عمومية مثل ارتفاع درجة الحرارة وفقدان الوزن وفقدان الشهية والتعب والحكة الشديدة.

إقرأ أيضاً : علاج CAR T CELL يستخدم لعلاج سرطان الدم

اسباب الورم الليمفاوي

الأطباء لا يعرفون ما الذي يسبب سرطان الغدد الليمفاوية. لكنها تبدأ عندما تحدث تغيرات جينية في الخلايا البيضاء التي تقاوم الأمراض والتي تسمى الخلايا الليمفاوية. يؤدي هذا التغيير إلى تكاثر الخلية. هذا يتسبب في استمرار تكاثر الخلايا الليمفاوية المصابة.

تسمح هذه التغييرات للخلايا بالبقاء على قيد الحياة حتى عندما تموت الخلايا الطبيعية الأخرى. يؤدي هذا إلى نمو الخلايا الليمفاوية المريضة والمختلة وظيفيًا في العقد الليمفاوية، مما يتسبب في تورم الغدد الليمفاوية والطحال والكبد.

لا يوجد سبب محدد للورم الليمفاوي في البشر، ولكن عامل الخطر الرئيسي لتطوره هو نقص المناعة، على سبيل المثال: الإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز) والاستخدام طويل الأمد لمثبطات المناعة.

الزرع وانتقال العدوى مثل:

– الالتهابات البكتيرية التي تصيب الجهاز الهضمي، مع العوامل المحيطة بالتلوث البيئي والتي تعد من أهم العوامل التي تسبب سرطان الغدد الليمفاوية، مثل:

– بعض المواد الكيميائية التي تدخل الجسم لفترة طويلة أو تتأثر ببعض المواد الكيميائية المشعة

إقرأ أيضاً : حصوات المرارة او الحصاة الصفراوية

اعراض الورم الليمفاوي
اعراض الورم الليمفاوي

اعراض الورم الليمفاوي

تتضخم الغدة الليمفاوية بحيث يمكن أن يحدث النمو في أي مكان من الجسم مثل:

– الرقبة والفخذين ويمكن أن تكون في أصعب المناطق

مثل:

– الصدر أو البطن.

بالإضافة إلى وجود أعراض أخرى تتبع حالة الالتهاب، لأنها ناتجة عن ضغط الغدة المتضخمة على الأعضاء الحيوية الموجودة في هذا المجال، أو نقص فعالية العمل الوظيفي لهذا العضو.

تشمل علامات وأعراض سرطان الغدد الليمفاوية ما يلي:

  • تورم غير مؤلم في الغدد الليمفاوية في الرقبة أو الإبط أو الفخذ
  • تعب مستمر
  • ارتفاع حرارة الجسم
  • تعرق ليلي
  • الصرير اختناق في التنفس بالليل
  • فقدان الوزن غير المبرر
  • انتفاخ الجلد

والوسيلة الوحيدة لبلوغ تشخيص محدد تتمثل في فحص خزعة من العقدة الليمفاوية المشكوك فيها، حيث يتم إزالة العقدة الليمفاوية (عبر إجراء عملية جراحية صغيرة) وفحصها بالمجهر.

أما تصوير الأشعة أو التصوير المقطعي المحوسب للجسم فيمكنهما اكتشاف وجود الورم وحجمه، ويعتبر التصوير البوزيتروني والمقطعي المحوسب أيضا من الوسائل المفيدة في اكتشاف الورم الليمفاوي الغير هودجكن.

وبحسب عدد العقد الليمفاوية المصابة وانتشارها، يقوم الطبيب بتحديد مرحلة المرض، وكلما تم التشخيص في وقت مبكر، كلما زادت فرص نجاح العلاج.

تتضمن العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية ما يلي:

  • عمرك تكون بعض أنواع الأورام اللمفاوية أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الأصغر سنًا، بينما تظهر أنواع أخرى عند الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 55 عامًا.
  • أن تصبح رجلاً. الرجال أكثر عرضة للإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية من النساء.
  • ضعف جهاز المناعة. تكون الأورام اللمفاوية أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة أو الأشخاص الذين يتناولون مثبطات المناعة.
  • العدوى التي تسببها بعض أنواع العدوى. تشمل بعض الحالات المرتبطة بسرطان الغدد الليمفاوية عدوى فيروس إبشتاين بار وعدوى هيليكوباكتر بيلوري.

إقرأ أيضاً : التهاب الرتج او الرتوج أو الردب

علاج الورم الليمفاوي
علاج الورم الليمفاوي

علاج الورم الليمفاوي

يصنف سرطان الغدد الليمفاوية كواحد من أكثر من 30 مرضًا مختلفًا بخيارات علاج مختلفة، حيث أن العلاج الرئيسي هو العلاج الكيميائي.

في بعض الحالات، يمكن الجمع بين العلاج الكيميائي والعلاج المناعي أو الإشعاعي.

أو قد يشمل العلاج زرع نخاع العظم لزيادة فرص علاج المرض. وتجدر الإشارة إلى أن معظم الآفات الجلدية حتى في المرحلة الرابعة من السرطان، يمكن علاجه

ومن العوامل التي تؤثر على اختيار العلاج: نوع الورم الليمفاوي ومرحلته، وسن المريض وصحته العامة. وتتباين الخطط العلاجية للأطفال بحسب السن والنمو البدني والنضج الجنسي للطفل المريض.

ويتم شفاء ما يزيد عن 75% من المرضى المكتشف عندهم المرض حديثا عبر أحدث أساليب العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي، حيث تحسنت نسبة بقاء مرضى الورم الليمفاوي الغير هودجكن بشكل كبير.

ويتم علاج الورم الليمفاوي الغير هودجكن بمجموعة من الأدوية الكيميائية والأجسام المضادة أحادية النسيلة والعلاج المناعي والإشعاعي وزراعة الخلايا الجذعية المكونة للدم.

وفي حالة نمو الورم الليمفاوي الغير هودجكن في أعضاء غير العقد الليمفاوية مثل الغدة الدرقية أو المعدة، يمكن دراسة إمكان الاستئصال الجراحي للورم.

إقرأ أيضاً : ماهو مريء باريت شرح شامل

هل تبحث عن معلومات عن الورم الليمفاوي الغير هودجكن (NHL) علاجه  في مستشفيات عالمية

تواصل مع طاقمنا! نحن نبحث لك عن الافضل..

تواصل معنا لنوفر لك معلومات اكثر

شارك مع أصدقائك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *